Foto Marko Säävälä / TT
Foto Marko Säävälä / TT

انتشار العدوى مرتفع جداً

لا توصية بتطعيم الأطفال تحت الـ12 عاماً

عدد الإصابات يتجاوز حاجز المليونين

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت هيئة الصحة العامة أن انتشار عدوى كورونا في السويد لا يزال مرتفعاً جداً، داعية الجميع إلى اتباع التعليمات.

وقالت المسؤولة في الهيئة بريتا بيوركهولم في مؤتمر صحفي اليوم “من المهم اتباع التعليمات الموجودة لإبطاء انتشار العدوى قدر الإمكان”، مضيفة أن جزءاً كبيراً من السكان معرض لخطر الإصابة في الأسابيع المقبلة.

وأعلنت بيوركهلوم قرار هيئة الصحة عدم التوصية بتطعيم الأطفال في الفئة العمرية من 5 إلى 11 سنة.

وأظهرت الإحصاءات أن 588 ألف شخص أجروا اختبار كورونا في الأسبوع الثالث من العام، وكانت 42 بالمئة من النتائج إيجابية، ما يمثل زيادة كبيرة في نسبة الاختبارات الإيجابية في الأسابيع الأخيرة بعد دخول المتحور الجديد أوميكرون.

ولفتت بيوركهولم إلى أن عدد مرضى العناية المركزة مستقر نسبياً، لكن خطر دخول العناية أعلى بين غير المطعمين.

وأضافت “بين حالات الإصابة الجديدة في الأسبوع الثالث، كان 58 بالمئة غير مطعمين”.

فيما أعلنت إرين كارلسون من إدارة الرعاية الاجتماعية وجود حوالي 2000 شخص مصاب بكورونا في المستشفيات وقالت “إنه مستوى عال والوضع متوتر جداً في المستشفيات”.

وكانت الحكومة وهيئة الصحة العامة أعلنتا أمس أن التدابير الحالية لمكافحة العدوى يمكن أن يبدأ إلغاؤها تدريجياً اعتباراً من 9 فبراير، ما لم يحدث شيء غير متوقع.

وقالت بيوركهولم اليوم “سنعود إليكم مطلع الأسبوع المقبل بتقييم جديد”.

وفي إحصاءات كورونا، سجّلت السويد 10 وفيات جديدة منذ أمس، ليصل إجمالي الوفيات إلى 15 ألفاً و778 حالة.

وتجاوز عدد الإصابات الإجمالية المؤكدة حاجز المليونين ليصل إلى مليونين و15 ألفاً و276 حالة، بزيادة 41 ألفاً و791 إصابة عن أرقام أمس.

Related Posts