Maja Suslin/TT
Maja Suslin/TT
2018-06-01

الكومبس – ستوكهولم: ذكر تقرير بثه الراديو السويدي، أن ما يسمى بنظام الدعم الدراسي الخاص الذي جرى اعتماده من قبل حكومة الاشتراكي الديمقراطي والبيئة، الصيف الماضي لم يحقق الهدف المنشود منه.

وكان حزبا الائتلاف الحكومي قد اقرا نظاماً خاصاً يقدم دعم دراسي أعلى لتشجيع الأشخاص العاطلين عن العمل والذين يفتقرون الى الدراسة الثانوية العودة الى مقاعد الدراسة من جديد وزيادة مؤهلاتهم المعرفية.

وبحسب التقرير، فإن عدد قليل من الأشخاص تقدموا بطلب الحصول على الدعم الدراسي الخاص. واستخدمت نسبة الخمس من الأموال المخصصة لهذا الشأن في العام الماضي.

وكانت الحكومة تخطط لأن يشمل الدعم الدراسي الخاص ما بين 15000 – 20000 شخصاً سنوياً.

الحقوق محفوظة: عند النقل أو الاستخدام يرجى ذكر المصدر