Foto: Henrik Montgomery / SCANPIX
Foto: Henrik Montgomery / SCANPIX
2.7K View

باحث بيئي سويدي: المقترح غبي

قدمت الحكومة السويدية اليوم، مقترحاً من شأن الموافقة عليه، توجيه ضربة قاسية لسوق السيارات التي تعمل بالوقود الحيوي، والتي توصف بالسيارات الصديقة للبيئة.

ووفق المقترح فإنه لن يتم تصنيف السيارات التي تعمل بالطاقة الحيوية، بأنها “سيارات صديقة للبيئة”، وهو ما سيؤدي وفق الخبراء، الى تقليل عدد السيارات المباعة.

وقال مدير مشروع الطاقة الخضراء بير أوستبورن، لراديو إيكوت السويدي إن قطاع النقل بأكمله سوف يتأثر بالمقترح إذا تم إقراره.

وأضاف أن الاقتراح يعني أنه لا يُسمح لسلطات الدولة بشراء أية سيارات تعمل بالغاز الحيوي، وبذلك لن ترغب الشركات والبلديات، وربما حتى الأفراد في شراء السيارات التي تعمل بالوقود الحيوي.

وتقول الحكومة إن مقترحها يستند على كيفية تنفيذ توجيهات الاتحاد الأوروبي حول المتطلبات البيئية لشراء السيارات في السويد، وإن أحد المقترحات هو تغيير تعريف “السيارات الخضراء” اعتباراً من نهاية العام الحالي.

من جهته وصف الباحث في معهد البيئة السويدي ماتس لارشون المقترح بأنه “غبي”، مؤكداً أن “السيارات التي تعمل بالوقود الحيوي هي خيار بيئي جيد”.

وقال وزير البنية التحتية توماس إينيروث في تعليق للراديو إن “هذا توجيه من الاتحاد الأوروبي يجب على السويد تنفيذه والاقتراح مطروح الآن للتشاور ونحن بالطبع مستعدون للاستماع إلى آراء الهيئات الاستشارية”.

Related Posts