Foto:rkbild
Foto:rkbild
13.9K View

الكومبس – خاص: قررت وزارة الخارجية السويدية أمس تمديد تعليماتها بتجنب السفر “غير الضروري” إلى جميع البلدان خارج منطقة الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية ومنطقة شنغن والمملكة المتحدة حتى 31 أيار/مايو المقبل.

ووجهت “الكومبس” سؤالاً للوزارة عن المقصود بالسفر “غير الضروري”، وهل يقرر كل شخص بنفسه ما هي الرحلة غير الضرورية ، أم أن هناك تعريفاً محدداً لها؟

فأجاب مسؤول الاتصالات الصحفية في الوزارة أنتون دالكويست بالقول “عندما نقول في وزارة الخارجية “السفر غير الضروري” فإننا نعني السفر بغرض الزيارة أو السياحة.

وسألت “الكومبس”: ما تبعات عدم الالتزام بتوصية وزارة الخارجية؟

وقال دالكويست “عندما تنصح وزارة الخارجية بعدم السفر إلى مكان معين، يجب أن يُنظر إلى ذلك بأنه توصية قوية بعدم القيام بالرحلة”. وأضاف “إذا كانت الوزارة توصي بعد السفر إلى بلد ما واختار المرء السفر إلى هناك، ففي معظم الحالات لن يغطيه تأمين السفر، وقد يكون هذا مكلفاً إذا حدث معه شيء طارئ. لذلك إذا قرر المرء السفر على كل حال فينبغي الاتصال بشركة التأمين الخاصة به مسبقاً للتحقق من التغطية التأمينية السارية بالفعل. وعندما توصي وزارة الخارجية بعدم السفر ، يجب أن يدرك المرء أيضاً أن السفارات والقنصليات السويدية قد تواجه صعوبة في تقديم المساعدة في تلك البلاد”.

وكانت وزيرة الخارجية آن ليندي قالت في بيان تلقت “الكومبس” نسخة منه إن دولاً كثيرة  مازالت تغلق حدودها أو تفرض قيوداً واسعة على الدخول والخروج، مضيفة “لا يزال هناك عدم استقرار في السفر الدولي، ولا يمكن التنبؤ بموعد السفر بأمان وحرية في جميع أنحاء العالم، نتيجة جائحة كورونا وعواقبها”. لذلك قررت الوازرة تمديد تعليماتها بتجنب السفر غير الضروري.

وفي المنطقة الأوروبية، ألغت وزارة الخارجية تعليماتها بتجنب السفر “غير الضروري” إلى كل من: أندورا، بلجيكا، بلغاريا، قبرص، الدنمارك، استونيا، فنلندا، فرنسا، المملكة المتحدة، أيرلندا الشمالية، اليونان، أيرلندا، أيسلندا، إيطاليا، كرواتيا، لاتفيا، ليختنشتاين، ليتوانيا، لوكسمبورغ، مالطة، موناكو، هولندا، النرويج، بولندا، البرتغال، رومانيا، سان مارينو، سويسرا، سلوفاكيا، سلوفينيا، إسبانيا، جمهورية التشيك، ألمانيا، هنغاريا، الفاتيكان، النمسا.

Related Posts